شركة لوفتهانزا تخسر عشرة ملايين يورو يومياً نتيجة إضراب طياريها

اضطرت شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا لليوم الثاني على التوالي لإلغاء أكثر من 900 رحلة نتيجة إضراب طياريها الذي يفترض أن يستمر غداً أيضاً وذلك في محاولة منهم لزيادة الضغط على ادارة الشركة لحل أزمة الرواتب المستمرة منذ عدة أشهر.

ونقلت “ا ف ب” عن مصدر في نقابة كوكبيت للطيارين تحذيرها من أن الإضراب سيتواصل غداً الجمعة لكنه “سيطال الرحلات القصيرة”.

ومن المقرر أن يعلن عدد الرحلات التي ستلغى غداً في وقت لاحق اليوم.

وكانت الشركة ألغت 876  رحلة أمس وقررت إجراء مماثلا اليوم يشمل 912 رحلة بينها 82 رحلة طويلة ما يؤثر على 115 ألف مسافر جميعهم من وإلى مطارات ألمانيا.

من جهتها كشفت صحيفة “بيلد” الألمانية أن الإضراب يكلف لوفتهانزا نحو عشرة ملايين يورو يومياً.

وكان طيارو شركة لوفتهانزا الالمانية بدؤوا منذ يومين إضرابا عن العمل لمدة يومين.

يشار الى أن هذا هو الاضراب الرابع عشر في لوفتهانزا في إطار خلافها مع نقابة الطيارين الألمانية التي تطالب بزيادة رواتب 5400 طيار بمعدل 7ر3 بالمئة في المتوسط خلال خمس سنوات من عام 2012 لكن الشركة التي تسعى لتقليص النفقات لمواجهة المنافسة المتزايدة من شركات تعمل بتكلفة منخفضة وأخرى خليجية أصغر حجماً عرضت زيادة بنسبة 5ر2 بالمئة على مدار ستة أعوام حتى عام 2019.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

 

مشاركة الخبر