خبير تشيكي: العدوان السعودي أوصل اليمن إلى كارثة إنسانية

انتقد المحلل السياسي التشيكي اوندرجيه كوسينا تغاضي المجتمع الدولي عن الجرائم المستمرة التي يرتكبها النظام السعودي بحق الشعب اليمني مشيرا إلى أن العدوان السعودي أوصل اليمن إلى كارثة إنسانية حقيقية.

واستغرب كوسينا في مقال نشر اليوم على موقع “قضيتكم” الالكتروني التشيكي عدم فرض أي عقوبات دولية بحق النظام السعودي رغم توثيق الجرائم التي يرتكبها في اليمن مشيرا إلى أن العدوان السعودي على اليمن أوصله إلى “نقطة الكارثة الإنسانية” مع تعرض البنية التحتية المدنية والعديد من المشافي للدمار جراء هذا العدوان.

ولفت كوسينا إلى أن ما يرتكبه النظام السعودي من جرائم حرب في اليمن يمثل خرقا فاضحا لاتفاقات جنيف وللقانون الدولي وذلك باعتراف الكثير من المنظمات الإنسانية الحقوقية الدولية معتبرا “أان النهاية لا تلوح في الأفق حاليا ولذلك بدا الحديث عن أن اليمن تحول إلى “فيتنام سعودية” أي إلى حرب عصابات طويلة الأمد لا يمكن للسعودية الفوز بها”.

ويشن النظام السعودي الذي يعد الداعم والناشر الأساسي للفكر الوهابي المتطرف الذي يقوم عليه تنظيم “داعش” الإرهابي والتنظيمات التكفيرية الأخرى منذ نحو عامين عدوانا على اليمن يستخدم خلاله أسلحة محرمة دوليا ما خلف عشرات آلاف القتلى والمصابين وأدى إلى تدمير كبير طال الممتلكات العامة والخاصة والبنى التحتية في اليمن.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

 

مشاركة الخبر