وحدات من الجيش العربي السوري تدمر تحصينات لإرهابيي “داعش” في دير الزور

نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مدعومة بالطيران الحربي ضربات ضد تحصينات ومحاور تسلل مجموعات إرهابية تابعة لتنظيم “داعش” في أحياء بمدينة دير الزور وريفها كبدتهم خلالها خسائر بالأفراد والعتاد الحربي.

وأكد مصدر عسكري “تدمير عربة مفخخة وتحصينات ونقاط محصنة لإرهابيي “داعش” والقضاء على أعداد منهم في ضربات جوية ورمايات مدفعية على تجمعات في جبل الثردة والبو عمر والمريعية والبغيلية والحسينية والجفرة وحويجة صقر والحصان وحي الرشدية”.

وذكر مراسلنا بدير الزور أن وحدة من الجيش رصدت في منطقة تل بروك طيارة مسيرة محملة بمواد شديدة الانفجار تحلق باتجاه إحدى النقاط العسكرية وتعاملت معها بدقة وسرعة ما أدى إلى انفجارها قبل أن تصل إلى هدفها.

ودمرت وحدات من الجيش أمس مقار ومدفعا ثقيلا للتنظيم التكفيري وقضت على عدد من أفراده في محيطي مطار دير الزور وقرية الجفرة وفي قرى الحسينية والبغيلية والبوعمر وقرية العبد وحويجة المريعية وجبل الثردة.

ويحاصر إرهابيو “داعش” آلاف المواطنين في مدينة دير الزور ويستهدفون بالقذائف الأحياء الآمنة في محاولة يائسة للنيل من صمود الأهالي وموقفهم الداعم للجيش في حربه على الإرهاب التكفيري حيث استهدفوا أمس أحياء سكنية آمنة ما تسبب بارتقاء شهداء وإلحاق أضرار مادية بالممتلكات.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

 

مشاركة الخبر