مجلة دير شبيغل.. أربعون جنديا تركيا قدموا طلبات لجوء الى ألمانيا

كشفت مجلة دير شبيغل الألمانية اليوم أن نحو 40 جنديا تركيا قدموا طلبات لجوء إلى الحكومة الألمانية على خلفية حملة التطهير الواسعة التي يشنها رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان لتصفية خصومه ومعارضيه السياسيين والعسكريين مستغلا محاولة الانقلاب فى تموز الماضي .

وذكرت رويترز أنه وفقا للمجلة “فإن الجنود الأتراك الذين تقدموا بطلبات اللجوء كانوا يعملون في قواعد حلف شمال الأطلسي “الناتو” في ألمانيا قبل تعليق مهامهم إثر محاولة الانقلاب” .
وأوضح مسؤولون في مكتب الهجرة الفيدرالية الالمانية ووزارة الداخلية الألمانية انه سيتم التعامل مع طلبات اللجوء المقدمة من قبل الجنود اأتراك كغيرها في هذا المجال بينما أكد رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الالماني نوربيرت روتغن أن “الاعتبارات السياسية لا تلعب دورا في حالات اللجوء” .

وسبق أن قدم عدد من العسكريين الاتراك المتمركزين في قاعدة “رامشتاين” جنوب ألمانيا طلبات لجوء للحكومة الألمانية أواخر العام الماضي في الوقت الذي يواصل فيه اردوغان حملته المسعورة في اعتقال وتصفية المعارضين لسياساته والتي اعتقل في إطارها أكثر من 70 الفا من العسكريين ورجال الشرطة والقضاء وفصل عشرات الالاف من العاملين في مختلف المؤسسات التركية كما أغلق عددا كبيرا من وسائل الإعلام .

وشهد مستوى العلاقات التركية الألمانية تراجعا ملحوظا منذ محاولة الانقلاب وذلك بعدما أعربت برلين في اكثر من مناسبة عن مخاوفها بشأن حملة الاعتقالات التعسفية التي تنفذها سلطات النظام التركي.
 

مشاركة الخبر