سورية وإيران تبحثان التعاون الإعلامي.. ترجمان: إيجاد وسائل لدعم الإنتاج الدرامي

أكد وزير الإعلام المهندس محمد رامز ترجمان أهمية تعزيز التعاون المشترك مع إيران في مجال العمل الإعلامي ولا سيما فيما يخص الدعم التقني والإنتاج الدرامي.

وأشار الوزير ترجمان خلال لقائه اليوم رئيس منظمة الإذاعة والتلفزيون في إيران عبد العلي علي عسكري بمقر مؤسسة الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني في دمشق إلى ضرورة وجود تعاون وثيق مع إيران للعمل على إيجاد وسائل لدعم الإنتاج الدرامي السوري ولا سيما مؤسسة الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني في ظل الاستهداف الممنهج للدراما السورية ومقومات إنتاجها خلال العدوان الإرهابي على سورية.

ولفت الوزير ترجمان إلى حرص الدولة على تقديم الدعم اللازم للدراما ومؤسسة الانتاج الإذاعي والتلفزيوني باعتبار الدراما داعما رئيسيا للإعلام في نقل حقيقة ما يجري في سورية إلى العالم إضافة إلى دورها الفاعل والمؤثر في مواجهة الحرب على سورية.

من جانبه أبدى عسكري الاستعداد التام لتوطيد علاقات التعاون بين منظمة الإذاعة والتلفزيون في إيران ووزارة الإعلام في سورية مبينا أن لدى إيران “الكثير من الإمكانات التي يمكن من خلالها تطوير التعاون الثنائي ومنها الانتاج المشترك ليكون بسوية عالية”.

وأكد عسكري أن نصر سورية على أعدائها بات قريبا وأن بلاده ستسهم في عملية إعادة الإعمار بالتعاون مع المؤسسات الاعلامية السورية مشيرا إلى أن عمق الثقافة في البلدين يشكل ركيزة للوصول إلى إنتاجات إعلامية على مستوى عال سواء في مجال إنتاج المسلسلات الدرامية أو الأفلام الوثائقية أو الأشكال الإعلامية الأخرى.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

مشاركة الخبر