ظريف: مباحثاتنا مع موسكو وأنقرة حول سورية لا تتعارض مع المساعي الدولية

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن الجهود الإيرانية الروسية التركية بشأن الأزمة في سورية لا تتعارض مع باقي المساعي الدولية لحل هذه الأزمة.

وأشار ظريف في تصريح له اليوم على هامش مؤتمر قلب آسيا الدولي في اذربيجان إلى أنه استعرض خلال لقائه مفوضة السياسة الخارجية والأمن للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني أمس مباحثات سوتشي والمبادرات الخاصة بتسوية الأزمة في سورية وكذلك السياسات الخطيرة للسعودية في اليمن ولبنان.

ولفت ظريف إلى أن مسؤولي الاتحاد الأوروبي اتخذوا مواقف جيدة بشأن التزامهم بالاتفاق النووي بين إيران ومجموعة خمسة زائد واحد معربا عن أمله في استمرار التعاون بين إيران والاتحاد الأوروبي.

وأوضح ظريف أن مؤتمر قلب آسيا يهدف إلى التعاون وتوحيد الجهود بين دول المنطقة لتعزيز الأمن محذرا من خطر ظاهرة “داعش” الإرهابي الآخذة بالانتشار في أفغانستان.

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

مشاركة الخبر