دراسة تؤكد : العزلة تضر الصحة مثل تدخين 15 سيجارة يومياً

كشفت دراسة علمية حديثة عن نتائج جديدة ومثيرة، حيث أفادت أن الوحدة والعزلة تضر بالصحة كالتدخين أو السمنة، ووصفتهما بأنهما "وباء اجتماعي"، ويجب اتخاذ المبادرات الحكومية لتخفيف عبء العزلة.
وكشف الباحثون أن الوحدة لا تؤثر فقط على كبار السن ولكن على كافة الفئات العمرية وأن لها ضرراً عميقاً على الصحة.
وقال الباحثون إن العزلة لها تأثير مماثل على الصحة كتدخين 15 سيجارة يومياً، لافتين إلى أن الناس الذين يعيشون بمفردهم أكثر عرضة لخطر الوفاة المبكرة بمعدل الثلث.
وقال البروفيسور "جين كامنجز"، كبير الأطباء في إنجلترا، إن العزلة الاجتماعية لها تأثير مدمر على الصحة العقلية للناس، والأدلة تشير إلى أنها تزيد من خطر الوفاة المبكرة بنحو الثلث.
وأضاف الباحثون أن الاشخاص الذين يشعرون بالوحدة أكثر عرضة للاكتئاب والمرض وظهور أمراض القلب والسمنة، لأنهم أكثر عرضة للجلوس بمنزلهم.

مشاركة الخبر