التعرض لتلوث الهواء أثناء الحمل مرتبط بارتفاع ضغط دم الأطفال

كشفت دراسة حديثة أن النساء اللواتي يستنشقن هواء ملوثاً أثناء الحمل قد تزيد احتمالات إنجابهن أطفالاً يصابون بارتفاع في ضغط الدم.
وركز الباحثون على الجسيمات الدقيقة وهي مزيج من الجسيمات الصلبة والقطرات الصغيرة السائلة يقل قطرها عن 2.5 ميكرومتر وتوجد في عادم السيارات وقد تشمل ترابا وشوائب وسناجا ودخان.
وفحصوا بيانات 1293 امرأة وطفلها وأجروا فحوصات لضغط دم الأطفال من سن الثالثة حتى التاسعة. وعندما صنفوا الأطفال لثلاث مجموعات من الأعلى إلى الأقل فيما يتعلق بتعرض الأم أثناء الحمل للجسيمات الدقيقة، وقد تبين أن أطفال الأمهات في المجموعة الأكثر تعرضا للتلوث أثناء الحمل تزيد احتمالات إصابتهم بارتفاع ضغط الدم بنسبة 61% عن أطفال الأمهات في المجموعة الأقل تعرضا لتلوث الهواء.

مشاركة الخبر