سعسع والشعلة يتصدران بطولة الجمهورية للأندية والبيوتات الرياضية للكاراتيه

تصدر ناديا سعسع والشعلة منافسات بطولة الجمهورية للأندية والبيوتات الرياضية للكاراتيه لفئتي تحت 8 و10 سنوات للذكور والإناث التي اختتمت اليوم في صالة تشرين الرياضية بدمشق.

وحقق أحمد سليمان من الطلبة المركز الأول في الكاتا الفردي لفئة تحت 10 سنوات واستطاع نادي الجهاد الظفر بلقب الكاتا الجماعي وفي القتال الفردي نال المراكز الأولى كل من يوسف سليمان من المخرم لوزن تحت 62 كغ ومحمد افيوني من عمال حلب لوزن تحت 29 كغ وأمجد سكران من سكك حلب لوزن تحت 32كغ وعبد الله السودي من جديدة عرطوز لوزن تحت 38 كغ وعبد الوهاب الدوس من الشعلة لوزن تحت 42 كغ وحسن حيدر من بسنادا لوزن فوق 42 كغ.

وفي فئة الإناث جاءت ماري دهيمش من مصياف أولا في الكاتا الفردي فيما حقق نادي سعسع لقب الكاتا الجماعي وفي القتال الفردي جاءت راما العبد الله من سعسع بالمركز الاول لوزن تحت 28 كغ وماري دهيمش لوزن تحت 32 كغ وسيلدا عديرة من بسنادا لوزن تحت 36 كغ وقطر الندى بكر من سعسع لوزن تحت 40 كغ.

وتصدر الترتيب العام لفئة تحت 10 سنوات نادي سعسع برصيد 3 ذهبيات وفضيتين تلاه نادي مصياف بذهبيتين وفضيتين وبرونزية ثم نادي بسنادا بذهبيتين وفضية و3 برونزيات.

وفي فئة تحت 8 سنوات حقق تيم الريشاني ذهبية الكاتا الفردي وفي القتال الفردي جاء اولا علي هيفا من مركز الجلاء لوزن تحت 20 كغ وعبد الرحيم درويش من قاسيون لوزن تحت 23 كغ وابي اسماعيل من بسنادا لوزن تحت 26 كغ وعمر فاروسي من الطلبة لوزن تحت 29 كغ ومضر رحال من الشعلة لوزن تحت32 كغ وعبد الرحمن رومية من يبرود لوزن تحت 35 كغ.

وفازت بالمركز الاول لفئة الإناث نايا ضو من صلخد بالكاتا الفردي وفي القتال الفردي لانا سكران من سكك حلب لوزن تحت 21 كغ ودانا دوارة من العربي لوزن تحت 24 كغ وايلاف الصالح من الشعلة لوزن تحت 27 كغ ونايا عاقل من الحفة لوزن تحت 33 كغ.

وتصدر ترتيب فئة تحت 8 سنوات نادي الشعلة برصيد ذهبيتين وفضية و3 برونزيات تلاه نادي صلخد برصيد ذهبيتين ثم العربي بذهبية وفضيتين و3
برونزيات.

رئيس اتحاد اللعبة جهاد ميا وفي تصريح لمندوبنا الرياضي قال إن “الاتحاد يضع في اولويات عمله الاهتمام بالفئات الصغيرة لأنهم سيشكلون القاعدة التي ترتكز عليها اللعبة بعد صقل مواهبهم وإعطائهم التدريبات الصحيحة ليمثلوا منتخباتنا في المحافل الدولية” مشيرا إلى أن الاتحاد يسعى الى تطوير منهجيته بإخضاع الكوادر التدريبية والتحكيمية إلى المزيد من الدورات المتقدمة لكي نصنع أبطالا يرفعون اسم البلد عاليا في البطولات الآسيوية والدولية.

وعلى هامش البطولة أقيمت دورة كوتش بإشراف لجنة المدربين الرئيسية إضافة إلى ندوة تحكيمية بإشراف الحكمين الدوليين حافظ قزما وأمجد عبيد ركزت على التعديلات الحديثة لقانون اللعبة وأصول التحكيم.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 

 

مشاركة الخبر