اختبار جديد للدم يكتشف النوبة القلبية أسرع من أي تحليل وبدقة 100 ٪

نجح فريق من العلماء الأمريكيين فى ابتكار اختبار دم بسيط يمكن أن يعرف ما إذا كان شخص ما يعاني من نوبة قلبية أم لا.
وقد قال العلماء إن اختبار الدم الحديث يشخص النوبات القلبية بشكل أسرع من أي وقت مضى وكان دقيقاً بنسبة 100 ٪ في تجربته.
وهذا الاختبار يتيح للمرضى الحصول على فرص إنقاذ الحياة في أقرب فرصة ممكنة.
وشرح العلماء أن الاختبار يقيس البروتينات التي يطلق عليها "  troponins"  المنطلقة من خلايا القلب التالفة أثناء نوبة قلبية.
وقالت الدكتورة "ريبيكا فيجن" وهي أخصائية أمراض القلب في المركز الطبي بجامعة تكساس الجنوبية الغربية: " لم نفتقد أي نوبة قلبية باستخدام هذا الاختبار في هذا المجتمع".
وتابعت "فيجن"، "سمح لنا هذا الاختبار أيضا بتحديد المرضى الذين لديهم أعراض نوبة قلبية أسرع مما لو كنا قد اعتمدنا على الاختبارات التقليدية".
وفي الآونة الأخيرة وافقت إدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة على الاختبار الذي يستخدم بالفعل في أوروبا.

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

مشاركة الخبر