الجيش يتصدى لمحاولات تسلل إرهابيين ويوقع قتلى ومصابين بصفوفهم بريفي حماة وإدلب

واصلت وحدات الجيش العربي السوري العاملة في ريف حماة الشمالي تصديها لمحاولات تسلل مجموعات ارهابية باتجاه النقاط العسكرية ونفذت رمايات مركزة على مواقع انتشارها في ريف ادلب الجنوبي.

وأفاد مراسلنا في حماة بأن وحدات من الجيش تعاملت بالأسلحة النارية المناسبة مع محاولة تسلل مجموعات إرهابية من محور قرية الزرزور باتجاه القرى المحررة والنقاط العسكرية العاملة على حمايتها بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وأشار المراسل إلى أنه تم إحباط محاولات التسلل بعد القضاء على العديد من الإرهابيين وفرار من تبقى منهم باتجاه المناطق التي انطلقوا منها.

وفي ريف إدلب الجنوبي لفت مراسلنا إلى أن وحدات من الجيش نفذت ضربات بالمدفعية على محاور تحرك وتسلل المجموعات الإرهابية في بلدة التمانعة ومحيطها بريف إدلب الجنوبي وكبدتها خسائر بالأفراد والعتاد.

وأوقعت وحدات من الجيش أمس قتلى ومصابين فى صفوف المجموعات الإرهابية التي جددت خرقها لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح واعتدوا على نقاط عسكرية متمركزة لحماية البلدات الامنة فى ريفى حماة وادلب.

ويسيطر تنظيم جبهة النصرة والمجموعات الارهابية المرتبطة به على مدينة إدلب وريفها الذي لطالما كان أداة أردوغانية لمزيد من العبث وتنفيذ المجازر بحق السوريين على مدى السنوات الماضية.

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

مشاركة الخبر