مصدر عسكري: وحدات الجيش تتصدى لهجوم مجموعات إرهابية على نقاط عسكرية بريف حماة

تصدت وحدات من الجيش العربي السوري العاملة في ريف حماة الشمالي لهجوم مجموعات إرهابية بأعداد كبيرة على النقاط العسكرية على امتداد محور المصاصنة وذلك في خرق جديد لاتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب.

وذكر مصدر عسكري أنه “في تمام الساعة 30ر1 من فجر يوم الأحد الواقع في 3-3-2019 قامت مجموعات إرهابية مسلحة بمهاجمة بعض النقاط العسكرية على امتداد محور المصاصنة بريف حماة الشمالي مستخدمة أنواعا متعددة من الأسلحة بعد تمهيد ناري على نقاط/المداجن /زور الحيصة/خربة معرين/ في ظل أجواء جوية سيئة وعاصفة”.

وأشار المصدر إلى أن وحدات الجيش العاملة في المنطقة “تصدت بكل بسالة للإرهابيين القتلة واستطاعت التعامل مع المهاجمين والقضاء على أعداد منهم وتدمير عتادهم وأسلحتهم حيث تم سحب عدد من جثث القتلى وبقيت أخرى في العراء”.

ولفت المصدر العسكري إلى أنه نتيجة لهذا الهجوم الإرهابي وتصدي أبطالنا له “ارتقى عدد من جنودنا البواسل شهداء وأصيب آخرون بجروح”.

وبين المصدر أن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تؤكد “يقينها أن انخفاض المعارك في بعض الأماكن لا يعني الركون للإرهابيين الذين سيستمرون بالمحاولة كلما تلقوا ضربات أكبر وأنها على استعداد مستمر وجاهزية عالية للتصدي لهجمات الإرهابيين القتلة على المحاور المتبقية في حربها ضد الإرهاب”.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 
مشاركة الخبر