ساري يبحث مستقبله مع تشيلسي بعد نهائي "يوروبا ليغ"

أكد الإيطالي ماوريتسيو ساري أنه سيبحث مع إدارة فريقه تشيلسي الإنكليزي في مستقبله، وذلك بعد خوض نهائي مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" في كرة القدم أواخر الشهر الحالي.
وفي الموسم الأول مع المدرب السابق لنابولي، تمكن تشيلسي من الحلول ثالثا في ترتيب الدوري الإنكليزي الممتاز، وهو مركز مؤهل الى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل. كما سيكون أمام فرصة التتويج بلقب قاري عندما يخوض نهائي المسابقة الأوروبية الثانية من حيث الأهمية بمواجهة غريمه اللندني أرسنال في 29 أيار/مايو في باكو وقوبل ساري، لاسيما أسلوب اللعب الذي اعتمده مع الفريق الأزرق، بآراء متفاوتة في أوساط المشجعين. كما بات محط تقارير صحافية تلمح الى إمكان عودته الى إيطاليا، لاسيما في ظل شغور منصب المدرب في فريقي يوفنتوس بطل المواسم الثمانية الأخيرة، وروما وشدد ساري على رفضه الربط بين مستقبله ونتيجة نهائي الدوري الأوروبي، مؤكدا أنه "اذا كان الأمر كذلك، أريد الرحيل من الآن (...) عشرة أشهر من العمل، وبعدها يتقرر كل شيء بنتيجة 90 دقيقة... هذا الأمر لن يكون سويا. إما أن تكونوا سعداء بما أقوم به أو غير سعداء"، في إشارة مسؤولي تشلسي المملوك من الروسي رومان أبراموفيتش

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 
مشاركة الخبر