ظريف: إرسال قوات أميركية إلى المنطقة من شأنه زيادة المخاطر الأمنية

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن الادعاءات الأميركية المراد منها إرسال المزيد من القوات الأميركية إلى المنطقة خطيرة للغاية على السلام والأمن الدوليين ويجب مواجهتها.

وأوضح ظريف خلال تصريح له في إسلام آباد اليوم حيث يزور باكستان لوكالة إرنا الإيرانية أن الأميركيين صرحوا بمثل هذه المزاعم لتبرير سياساتهم العدائية وفي إطار إثارة التوتر في منطقة الخليج.

وكان ظريف الذي وصل باكستان أول أمس وأجرى محادثات مع رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان والمسؤولين الباكستانيين تناولت مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك على مختلف الأصعدة الثنائية والإقليمية والدولية.

وكان ظريف رفض أي احتمال للاتصال هاتفيا مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو وقال لوكالة رويترز: “إنه وفي ظل الأوضاع الراهنة التي خلقتها الإدارة الأميركية فلا إمكانية للحل السهل والسريع لحادث كاعتقال العناصر العشرة للقوة البحرية الأميركية من قبل إيران في مياهها الإقليمية عام 2016 فيما لو وقع مرة أخرى”.

ورد ظريف على سؤال حول مدى إمكانية الحل السريع للأزمات المحتملة بين إيران وأميركا بالقول: كلا.. كيف يمكن الحيلولة دون وقوعها.

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 
مشاركة الخبر