الرئيس الأسد يتلقى عدداً من برقيات التهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك

تلقى السيد الرئيس بشار الأسد اليوم عددا من برقيات التهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك أعربت عن الأمل بأن يعود على سورية بالنصر الكامل وأن يعم الأمن والأمان كامل ربوعها.

وأكد القاضي الشرعي الأول بدمشق محمود المعراوي في برقيته أنه ثبت بالوجه الشرعي أن أول أيام عيد الأضحى المبارك هو يوم الأحد الواقع في العاشر من ذي الحجة 1440 هجري الموافق الحادي عشر من شهر آب 2019 ميلادي متضرعاً إلى الله العلي القدير أن يعيده على سورية وقائدها وعلى الأمة العربية والإسلامية بالعزة والخير.

كما تلقى الرئيس الأسد برقية تهنئة من وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد قدم فيها أسمى آيات التهنئة باسم وزارة الأوقاف والعاملين فيها ورجال الدين بعيد الأضحى المبارك داعياً الله تعالى أن يرفع الغمة عن سورية ويعيد نعمة الأمن والأمان الكاملين إلى كل بقعة من بقاعها المباركة بهمة الجيش العربي السوري وتضحياته الكبيرة.

وتلقى الرئيس الأسد برقية تهنئة من وزير العدل القاضي هشام الشعار قدم فيها باسم مجلس القضاء الأعلى وقضاة سورية ومحامي الدولة والعاملين في وزارة العدل أصدق التهاني بهذه المناسبة التي تتزامن مع انتصارات جيشنا الباسل والصمود الذي يسجله التاريخ لشعبنا وجيشنا وقائدنا معربا عن أمله بمزيد من التطور والازدهار لسورية مهد الحضارات وموئل الرسالات السماوية.

كما تلقى الرئيس الأسد برقية تهنئة من المفتي العام للجمهورية سماحة الدكتور أحمد بدر الدين حسون بعيد الأضحى المبارك أكد فيها أن أبناء سورية قدموا مثالا في التضحية والعطاء من أجل بلدهم وفي مقدمتهم جيشنا الباسل والشهداء والجرحى الذين دافعوا عن سورية وضحوا من أجلها سائلاً الله تعالى أن يعيده على الوطن بتمام الفرج واستعادة الأمن والاستقرار في كامل أرجائه.

 

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 
مشاركة الخبر