إصابة ساني الخطيرة تؤثر على مستقبله مع مانشستر سيتي

أشارت تقارير صحفية أن إصابة اللاعب الألماني ليروي ساني الخطيرة في الركبة قد تؤثر على مستقبل اللاعب في مانشستر سيتي.
وسيغيب الجناح الألماني ليروي ساني عن الملاعب لمدة سبعة أشهر بسبب إصابته في الرباط الصليبي.
وأوضحت صحيفة ميرور الإنكليزية أن إصابة ليروي ساني المدمرة في الركبة يمكن أن يكون لها آثار خطيرة على محادثاته حول العقد الجديد مع مانشستر سيتي.
وقد أمضى مانشستر سيتي الأشهر الـ 12 الماضية في محاولة لإقناع ساني بتوقيع صفقة جديدة طويلة الأجل ، ولكن بات من المحتمل الآن تعليق المحادثات حول العقد الجديد حيث سيبدأ اللاعب في تعافيه لمدة سبعة أشهر بعد إجراء عملية جراحية لإصلاح الرباط الصليبي التالف في الركبة اليمنى التي ستتم هذا الأسبوع.
ومن المقرر أن يشرف على العملية الجراحية الدكتور رامون كوجات  المتخصص الشهير في برشلونة .

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

مشاركة الخبر