العلماء يحددون صفات الأشخاص الذين يتحملون درجات الحرارة العالية

كشف علماء روس عن الناس الذين يتحملون فترات درجات الحرارة العالية بشكل أفضل، الأشخاص النحفاء أم الذين يعانون من زيادة في الوزن.
وجد العلماء أن الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد يتحملون الحر بشكل أفضل من غيرهم فالطبقة الدهنية تحميهم من ارتفاع درجة حرارة الجسم.
وحصل العلماء على بياناتهم بعد موجة حرارة عالية غير طبيعية عام 2010، حيث درسوا تأثير الطقس على صحة الإنسان.
و زيادة الوزن لا تزيد من خطر الموت ولا تثير مضاعفات مرض القلب والأوعية الدموية أثناء موجات الحر، على العكس من ذلك، هناك علاقة إيجابية بين وزن الجسم ونوعية الحياة خلال هذه الفترة".
فالناقلية الحرارية للأنسجة الدهنية منخفضة جدا مقارنة بالأنسجة الأخرى في الجسم وبالتالي الدهون تمنع مرور الحرارة.
في الوقت نفسه، يؤدي التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة إلى تفاقم الأمراض مثل السكري وأمراض الرئة والأمراض العصبية والأمراض العقلية وأمراض القرحة الهضمية وأمراض الكلى كما تؤثر الحرارة على النوم.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 
مشاركة الخبر