النظام التركي يوسع نطاق عدوانه على الأراضي السورية

صعدت قوات النظام التركي عدوانها على الأراضي السورية في محافظتي الحسكة والرقة واحتلت بعض المواقع بعد انهيار ميليشيا “قسد” في العديد من مناطق ريف الحسكة الشمالي.

حيث أغارت  قوات العدوان التركي صباح أمس عبر الطيران الحربي على قرية الصالحية على طريق تل تمر ـ رأس العين بريف الحسكة الشمالي، لكن تم إعادة فتح طريق الحسكة – حلب الدولي بعد قطعه من قبل قوات الاحتلال التركي مستغلة هروب ميليشيا “قسد” من المنطقة.

من جهة اخرى  نقلت  قوات الاحتلال الأمريكي 80 معتقلاً أجنبيا من تنظيم “داعش” الإرهابي من سجن الشدادي عن طريق معبر تل صفوك غير الشرعي مع العراق التابع لناحية مركدة بريف الحسكة الجنوبي الشرقي.

كما استهدف  العدوان التركي قرية الدردارة بريف رأس العين الشرقي بسلاح المدفعية فيما أقدمت ميليشيا “قسد” على مداهمة حي غويران بالحسكة واعتقال النساء اللواتي شاركن بالمظاهرات أمام سجن غويران للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين المدنيين.

وفي سياق متصل انفجرت دراجة نارية مفخخة عند مفرق عجاجة في ريف الحسكة الجنوبي جانب المطاعم وذلك بعد ساعات قليلة من انفجار سيارة مفخخة عند السور الجنوبي الغربي لسجن الحسكة المركزي الذي تسيطر عليه ميليشيا “قسد” بحي غويران والذي يضم أعداداً كبيرة من إرهابيي تنظيم “داعش”.

و طال العدوان التركي  أيضاً السوق المركزي في مدينة رأس العين بالمدفعية بالتوازي مع احتلاله بوابة المدينة وبعض المواقع على أطرافها من الجهة الشمالية.

إلى ذلك استشهد حسن سليمان العامل في المخبز الآلي في مدينة القامشلي الذي استهدفته قوات العدوان التركي الليلة الماضية ومدني آخر باستهداف مدينة رأس العين بالقذائف الصاروخية من قبل قوات العدوان التركي.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 

 

مشاركة الخبر