لاريجاني: بعض الدول لم تحترم القانون الدولي في السنوات الأخيرة

أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني علي لاريجاني أهمية الاجتماع القادم لاتحاد البرلمانات الدولي في العاصمة الصربية بلغراد مشيرا إلى أنه يعتبر فرصة لمناقشة القضايا الدولية .

وأوضح لاريجاني في تصريحات نقلتها وكالة مهر قبيل توجهه إلى بلغراد للمشاركة في الدورة الـ141 لاتحاد البرلمانات الدولي أن الموضوع الأساس للاجتماع هذا العام هو الالتزامات الدولية واتباع الدول القانون الدولي لافتا إلى أن بعض الدول لم تحترم خلال السنوات الأخيرة القانون الدولي ولم تعد تكترث بالتزاماتها.

وأضاف لاريجاني أنه في هذه الظروف وفي ظل سعي أمريكا لخلط الأوراق يعتبر هذا الاجتماع في غاية الأهمية لبحث التوترات في المنطقة وتطوير العلاقات والتنمية التجارية.

ويعقد الاجتماع في بلغراد خلال الفترة من الـ 13 إلى الـ 17 من تشرين الأول الجاري.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 
مشاركة الخبر