علماء روس يطورون تقنية جديدة لمعالجة المياه

أعلن المكتب الصحفي لجامعة تومسك بوليتكنيك الروسية، أن علماء الجامعة طوروا أنظمة اقتصادية مدمجة لمعالجة المياه تعتمد على تقنية فريدة من نوعها ستساعد في تزويد المناطق النائية بمياه الشرب.
ووفقاً لتقارير الأمم المتحدة، فإن نحو 2 مليار شخص لا يحصلون على مياه شرب نظيفة، ولحل هذه المشكلة في روسيا، تم إنشاء برنامج "المياه النظيفة" في منطقة تومسك في عام 2017، وضمن إطار البرنامج، وخلال عامين، تم تحديث محطات معالجة المياه.

ووفقًا للعلماء الروس، تتيح هذه التقنية الجديدة توفير المياه النقية مباشرةً إلى شبكة إمدادات المياه، وليس لمحطات معالجة المياه الكبيرة، كما كان من قبل، حيث يوفر هذا تكلفة صيانة وإعادة بناء الشبكات، وتشغيل محطات معالجة المياه الكبيرة.
وقال كبير مهندسي مشروع مختبر أبحاث وإنتاج المياه النقية للجامعة الروسية: "يكمن التفرد للتقنية في الكفاءة العالية للموارد، ما يقلل بدرجة كبيرة من استهلاك الطاقة والمياه، والتكيف مع مختلف مصادر المياه باستخدام الملوثات المختلفة، بالإضافة إلى ذلك، تم تزويد هذه التقنية بنظام تحكم عن بعد وأتمتة"
وأشار العلماء الروس إلى أنه وعلى عكس نظيراتها الأجنبية، فإن التقنية الروسية المستخدمة لمعالجة المياه، تستهلك طاقة أقل بكثير.
بالإضافة إلى ذلك، وهي تقنية معالجة خالية من المواد الكيميائية، ويتم إنشاء كل محطة على حدى لتلبية الاحتياجات المحددة للقرية. ويتم توحيد جميع المحطات بواسطة نظام إرسال واحد، والذي يسمح بتلقي المعلومات اليومية عن حالة المعدات ومؤشرات استهلاك المياه والكهرباء.
تعمل المحطات الآن في مناطق مختلفة من تومسك، بما فى ذلك المناطق الشمالية، مع ظروف مناخية قاسية. ويحصل عشرات الآلاف من القرويين على مياه الشرب.
وأكد العلماء أن محطات معالجة المياه هذه يمكن استخدامها في جميع بلدان العالم وفي أي مناخ. 

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 

مشاركة الخبر