هبوط 4 طائرات بمطار معيتيقة الليبي تحمل إرهابيين نقلهم نظام أردوغان من سورية

كشفت مصادر إعلامية غربية عن وصول المئات من مرتزقة النظام التركي من الإرهابيين من سورية إلى ليبيا للمشاركة في المعارك الدائرة هناك وذلك بعد أيام من انتشار معلومات تفيد بقيام نظام أردوغان بنقل مجموعات من مرتزقته المنتشرين في إدلب وشمال سورية إلى ليبيا.

وقالت إذاعة “ار اف” التابعة للحكومة الفرنسية إن المعلومات بخصوص نقل تركيا مرتزقة سوريين إلى ليبيا تتواتر الواحدة تلو الأخرى وذلك بعد نشر مقاطع فيديو وثقت حضورهم في العاصمة طرابلس.

ونقلت الإذاعة الفرنسية عن مصادر بمطار معيتيقة الليبي وصول عدد كبير من مرتزقة النظام التركي من سورية إلى ليبيا عن طريق رحلات جوية غير مسجلة

مشيرة إلى أن شركة الخطوط الجوية الليبية وشركة طيران يملكها عبد الحكيم بلحاج أحد المتزعمين التابعين لتنظيم القاعدة والمقيم بتركيا قامتا بنقل هؤلاء المرتزقة من تركيا إلى طرابلس للقتال إلى جانب المجموعات المسلحة التابعة لما يسمى “حكومة الوفاق”.

ولفتت الإذاعة إلى أنه ما بين يوم الجمعة والأحد الماضيين هبطت 4 طائرات في مطار معيتيقة وأنزلت إرهابيين تم نقلهم من سورية من المجموعات المرتزقة التابعة لنظام أردوغان.

وكانت وكالة بلومبرغ الأمريكية ذكرت في التاسع والعشرين من الشهر الماضي أن مسؤولا في النظام التركي وآخر من “حكومة الوفاق” في ليبيا كشفا أن عددا من مرتزقة أردوغان في سورية سيتم نقلهم إلى ليبيا وذلك بالتوازي مع إعلان صحيفة زمان التركية أن أردوغان يسعى لفرض سيطرته على المنطقة سواء من خلال إقامة قواعد عسكرية في قطر والصومال أو تدخلات مباشرة في سورية وليبيا والسودان لافتة بهذا الصدد إلى أن أردوغان يستعين مجددا بمرتزقته لنقلهم من سورية إلى ليبيا.

وقبل أيام ذكرت مصادر محلية ان مناطق انتشار مرتزقة الاحتلال التركي من التنظيمات الارهابية في ريفي الحسكة والرقة تشهد فرار العشرات من هؤلاء المرتزقة خوفا من أن يرسلهم نظام أردوغان للقتال في ليبيا في سيناريو مشابه لنقله آلاف الإرهابيين والمرتزقة وإدخالهم عبر الحدود للاعتداء على الدولة السورية.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 

 

مشاركة الخبر