شركات تكرير النفط تقلص الإنتاج مع انخفاض الطلب بسبب كورونا

قلصت شركات تكرير النفط الأوروبية الإنتاج بينما تواجه هبوطاً غير مسبوق في الطلب على الوقود نجم عن انتشار وباء فيروس كورونا.

ونقلت رويترز عن شركة جينسكيب المتخصصة في متابعة قطاع النفط قولها إن مصفاة إينيوس في بريطانيا أغلقت في الـ 17 من الشهر الجاري وحدة طاقتها 35 ألف برميل من الخام يومياً مع مصفاتها في غرينجموث البالغة طاقتها 200 ألف برميل يومياً مشيرة إلى أن الإغلاق مرتبط بتراجع هوامش الأرباح من أصناف الوقود التي تنتجها بما في ذلك وقود الطيران والمحركات.

وفي ظل تقليص الرحلات الجوية في أنحاء العالم ينخفض سريعاً الطلب على وقود الطائرات الذي كان يوماً أحد أهم عوامل نمو الطلب على النفط إذ أن أسعار الوقود الآن في أوروبا عند مستويات منخفضة قياسية.

وأضافت جينسكيب إن شركة النفط الكبرى” بي بي” أغلقت هي الأخرى وحدة طاقتها 70 ألف برميل يومياً بمصفاتها النفطية في جلسنكيرشن “شولفن” في ألمانيا يوم الـ 18 من آذار عازية ذلك إلى خفض اقتصادي للعمليات.

وفي فرنسا قال مندوب نقابة سي جي تي العمالية تيري دوفرين إن شركة النفط الكبرى توتال أرجأت إعادة تشغيل مصفاتها في جرانبوي قرب باريس البالغة طاقتها 102 ألف برميل يومياً حتى مطلع نيسان المقبل.

ومن الصعب قياس مدى التراجع في الطلب على الوقود الناتج عن تفشي فيروس كورونا إذ يتغير الوضع يوماً بعد يوم وتتزايد إغلاقات المدن.

وقال رئيس الأبحاث لدى فيتول أكبر شركة لتجارة النفط في العالم اليوم إن الطلب قد ينخفض أكثر من عشرة بالمئة بما يعادل عشرة ملايين برميل يومياً.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 

 

مشاركة الخبر