لماذا يجب عليك الإقلاع عن التدخين فورا في زمن الكورونا؟

لا تختلف دراستان على أن التدخين هو أحد أكثر المؤثرات السلبية على معظم الأجهزة الحيوية في الجسم وخاصة الجهاز التنفسي والمسبب الرئيس للإصابة بسرطان الرئة ومؤخراً تم التأكيد على أن الأشخاص المدخنين هم أكثر عرضة لمضاعفات فيروس كورونا المستجد الذي يؤثر بشكل كبير في وظيفة جهاز التنفس لدى الإنسان وفق ما أوضحه اختصاصي أمراض الصدرية الدكتور محسن شاهين لـ سانا.

ويزيد التدخين من احتمال الإصابة بالفيروس المستجد سواء كان تدخين السجائر العادية أو الأركيلة أو الغليون أو السيكار وحتى السيجارة الإلكترونية وفق الدكتور شاهين مبيناً أن هذه النتائج أظهرتها أبحاث أجريت في جامعة كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأشار الدكتور شاهين إلى أن التدخين يزيد خطر الإصابة بالتهاب الرئة لدى الأشخاص الذين انتقلت إليهم العدوى مبيناً أن التجارب على الفئران التي استنشقت النيكوتين أظهرت أنها تتأخر في التخلص من فيروسات الإنفلونزا وهذا الأمر قد ينطبق أيضاً على فيروس كورونا المستجد وهذا ما يرجح أن الإصابات بمرض الكورونا عند الرجال أكثر منها عند الإناث في الصين وذلك لأن نسبة التدخين بين الرجال أعلى منها بكثير من عند النساء.

والأشخاص المدخنون يواجهون خطراً أكبر مقارنة بالأشخاص الأصحاء فإلى جانب الأضرار التقليدية هناك خطر الإصابة بفيروس كورونا وذلك بسبب تأثرهم السريع بأمراض الجهاز التنفسي ما يجعلهم أكثر تأثراً بأعراض الفيروس وفي دراسات وضعت للمقارنة وجد أن احتمال إصابة المدخن بمرض كورونا أكبر من غير المدخن بنحو أربع عشرة إلى سبع عشرة مرة.

ولفت الدكتور شاهين إلى أن التدخين يؤدي إلى انخفاض نسبة مضادات الأكسدة في الخلايا الظهارية المبطنة للطرق الهوائية ويعيق عملها كخط دفاع ميكانيكي داخل الجهاز التنفسي ضد الميكروبات والفيروسات والمؤثرات البيئية ما يقلل من كفاءتها الوظيفية وقدرتها على التجدد ويجعلها ضحية سهلة للالتهابات المزمنة والربو وتليف الرئة والانتانات الفيروسية والجرثومية.

وتتمثل المشكلة وفق الدكتور شاهين بسبب عجز دم المدخن عن حمل كمية كافية من الأكسجين إلى أجهزة الجسم نتيجة احتوائه على كميات كبيرة من غاز ثاني أكسيد الكربون مشيراً إلى أن الأضرار تتراوح بين الانتانات التنفسية البسيطة وأورام الرئة الخبيثة.

وأوضح الدكتور شاهين أن التدخين يؤدي الى اصابة الرئة بالتهابات حادة متكررة تتحول إلى التهاب مزمن ما يؤدي إلى تخرب الجدران الرقيقة بين الحويصلات الرئوية وتطور انتفاخ الرئة فتصبح الرئة غير فعالة وظيفياً لافتاً إلى تأثير التدخين على الأهداب التنفسية المبطنة للغشاء المخاطي الذي يعتبر خط الدفاع الأول ضد العوامل الممرضة ويصعب التخلص منها ما يزيد احتمال الإصابة بالأمراض إضافة إلى تأثيره على كريات الدم البيضاء “البالعات” فتصبح غير قادرة على مواجهة الجراثيم أو الفيروسات مبيناً أن هناك أبحاث تؤكد أنه بمجرد إيقاف التدخين يعود عمل الأهداب التنفسية لطبيعته.

وفيما يتعلق بالتدخين السلبي “استنشاق الدخان الصادر عن تدخين السجائر من قبل الآخرين ” أشار الدكتور شاهين إلى أنه يوازي ضرر التدخين الفعلي في المشاكل التنفسية والالتهابات والانتانات إضافة إلى الإصابة بالسرطانات بكل أنواعها.

وعن علاقة التدخين بانخفاض مناعة الجسم أوضح الدكتور شاهين أن التدخين يسبب انخفاضا كبيرا في مناعة الجسم حيث تحتوي السجائر على أكثر من أربعة آلاف مادة كيميائية ضارة وجميعها سامة للجسم ما يؤدي إلى ضعف جهاز المناعة.

ولفت الدكتور شاهين إلى ضرورة الإقلاع عن التدخين فورا بغض النظر عن طول مدة أو كثافة فترة التدخين فالمدخنون السابقون لديهم معدلات منخفضة من الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسرطان وأمراض الرئة مقارنة بالأشخاص الذين يواصلون التدخين كما أن هؤلاء “المدخنين السابقين” يعيشون حياة أطول مما يعيش المدخنون.

ووفق الدكتور شاهين فإن الفيروسات التنفسية كالكورونا تضر المدخنين بصفة خاصة وتمهد لإصابتهم بالمرض وبالتالي يجب الإقلاع عن التدخين خصوصاً لدى المسنين وذوي الأمراض المزمنة والذين يعانون من نقص المناعة كما أن عزل المرضى أو الأشخاص المشتبه بإصابتهم يحميهم من التدخين ويقلل من تأثير التدخين الضار على مناعتهم ما يعجل بشفائهم.

وتبدأ التأثيرات الإيجابية للإقلاع عن التدخين بعد ساعتين من إيقافه حيث تتحسن ضربات القلب ويتحسن الجهد التنفسي ومع الاستمرار بإيقاف التدخين تتحسن مناعة الجسم وتتحسن الوظائف الحيوية لأعضاء الجسم.

ونصح الدكتور شاهين المدخنين بالإقلاع عن التدخين فوراً لما فيه من أضرار كبيرة عموما وعلى صحة الجهاز التنفسي والمناعي في الوقت الحالي خصوصا لافتاً إلى ضرورة ابتعاد الأشخاص عن التدخين السلبي الذي لا يقل ضرراً.

وتقدر منظمة الصحة العالمية أن التبغ يسبب كل عام نحو ستة ملايين حالة وفاة أي نحو عشرة بالمئة من جميع الوفيات.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 

 

مشاركة الخبر