أكثر من خمسة آلاف وفاة بـ كوفيد 19 في البرازيل

تخطت البرازيل عتبة خمسة آلاف وفاة بـ كوفيد 19 بعد تسجيل عدد قياسي من الوفيات في الساعات الأربع والعشرين الماضية بلغ 474 حالة وفق ما أعلنت وزارة الصحة اليوم.

والبرازيل هي الدولة الأكثر تسجيلاً للوفيات بـ كوفيد 19 في أمريكا اللاتينية مع 5017 حالة من أصل 71886 إصابة مؤكدة تليها بيرو وقد تخطت بعدد الوفيات المسجلة على أراضيها الحصيلة الرسمية لوفيات فيروس كورونا المستجد في الصين.

ورجحت الوزارة في بيان أوردته فرانس برس ارتفاع حصيلة الوفيات مشيرة إلى أنها تدقق في 1156 حالة وفاة يشتبه في أنها بـ كوفيد 19.

وتعد ولاية ساو باولو الأغنى والأكثر تعداداً للسكان أكثر الولايات البرازيلية تضرراً من كوفيد 19 مع 2049 وفاة أي نحو 40 بالمئة من الحصيلة الإجمالية للوفيات في البرازيل.

والأسبوع الماضي أبدى الرئيس البرازيلي غايير بولسونارو أمله بقرب رفع الحجر المفروض في العديد من الولايات الذي يتخطى عدد سكانه 210 ملايين نسمة.

وقال بولسونارو “آمل أن يكون هذا هو الأسبوع الأخير من الحجر الصحي” وذلك بعد أيام قليلة من إقالته وزير الصحة لويس انريكي مانديتا المؤيد للقيود التي يقول الرئيس البرازيلي إنها تضر بالاقتصاد الوطني.

وتتخطى الوفيات في أمريكا اللاتينية والكاريبي تسعة آلاف حالة من أصل أكثر من 178 ألف إصابة مؤكدة.

وخلفت جائحة كوفيد 19 ما لا يقل عن 214451 وفاة في كل أنحاء العالم منذ ظهور الفيروس في كانون الأول الماضي.

وشخصت أكثر من ثلاثة ملايين و68330 إصابة رسمياً في 193 دولة ومنطقة منذ بداية تفشي الوباء لكن هذا العدد لا يعكس سوى جزء من عدد المصابين فعلياً إذ تبقى الفحوص لكشف الإصابات في عدد من الدول محصورة بالحالات التي تتطلب علاجاً في المستشفى ومن بين المصابين تعافى ما لا يقل عن 840300 شخص.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 

 

مشاركة الخبر