المطربة حلا نقرور تشدو بعد غياب على مسرح دار الثقافة

شدت المطربة حلا نقرور ابنة مدينة حمص بأمسية غنائية بعد غياب طويل بالتعاون بين الهيئة العامة لدار الأسد للثقافة والفنون ومديرية الثقافة بحمص أدت خلالها أغنيات لكبار المطربين كي تعيد جمهور الحضور النوعي والذواق للطرب الأصيل فجالت بأمسيتها لمدة ساعة منتقية اغاني لمحمد عبد الوهاب وكوكب الشرق أم كلثوم وأسمهان و زكية حمدان و فيروز وصباح ومنى مرعشلي إضافة إلى مقطوعات ارتجالية قدمتها الفرقة المرافقة لها والمؤلفة من سبعة عارفين ترأسها عازف الناي جورج ضاوي ورافقتهم فتاتين كورال عدة معزوفات ارتجالية
المطربة نقرور عبرت عن سعادتها لأنها ابنة واسطة العقد وهاهي تعود من جديد لتقف على مسرحها َوتغني علها تعيد الفرح من جديد منوهة بأنها مدينة لايليق بها إلا البهجة والسرور فعمدت لانتقاء أغان من الطرب الأصيل في أمسيتها إضافة إلى تقديمها أغان خاصة بها ومنها أغنية على بابك كلمات وألحان نسيم ديب، وقدمت أغنيتين إضافتين من كلمات وألحان المؤلف الموسيقي رضوان مصري وألحقتها بأغنيتها شارة مسلسل الرابوص مشيرة بأنها اختتمت حفلها بأغنية طل الصبح وترى بأنها تعني لها الكثير لأن الشعب السوري جدير بالفرح.

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

 

مشاركة الخبر