لجيش يحكم السيطرة على إحدى نقاط تمركز التنظيمات الإرهابية بريف درعا

أحكمت وحدة من الجيش والقوات المسلحة السيطرة على إحدى نقاط تمركز التنظيمات الإرهابية شمال مزرعة البيطار بريف درعا الشمالي الغربي بعد أن نفذت إغارة قضت خلالها على العديد من الإرهابيين وصادرت أسلحة وذخيرة بعضها إسرائيلي الصنع فيما دمر سلاح الجو مستودعات أسلحة وذخيرة وقضى على العديد من إرهابيي “جبهة النصرة” في ابطع وطفس بريف درعا قبل أن يعلن مصدر عسكري في وقت لاحق أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة أحبطت محاولات تسلل مجموعات إرهابية إلى حي المنشية من اتجاه درعا البلد وأوقعت العديد من أفرادها قتلى ومصابين ولاحقت فلولهم المهزومين نارياً.

وفي التفاصيل كبدت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مدعومة بسلاح الجو التنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة بكيان الاحتلال الاسرائيلي والنظام الأردني خسائر فادحة في الأفراد والعتاد خلال عملياتها المتواصلة ضد أوكارها وتجمعاتها بريف درعا.

1

وأكد مصدر عسكري أن وحدة من الجيش “أحكمت السيطرة على إحدى نقاط تمركز التنظيمات الإرهابية شمال مزرعة البيطار بريف درعا الشمالي الغربي بعد تنفيذ إغارة محكمة قضت خلالها على العديد من أفرادها”.

وأشار المصدر إلى أنه تمت خلال العملية “مصادرة أسلحة وذخيرة بعضها إسرائيلي الصنع كانت لدى الارهابيين”.

وقال المصدر : إن “الطيران الحربي نفذ غارات جوية على اوكار لإرهابيي “جبهة النصرة ” في ابطع وطفس” بريف درعا الشمالي الشرقي اسفرت عن تدمير مستودعات اسلحة وذخيرة والقضاء على العديد منهم

.1

وأضاف المصدر إن وحدات من الجيش “أوقعت مجموعة إرهابية بين قتيل ومصاب جنوب تل عنتر شمال بلدة كفر شمس في اقصى ريف درعا الشمالي الغربي ودمرت مربض هاون وقضت على العديد من الإرهابيين شرق قرية محجة” على بعد 45 كم شمال درعا.

وتابع المصدر أنه في الريف الشمالي الشرقي “قضت وحدات من الجيش على مجموعة إرهابية بكامل أفرادها أثناء محاولتها التسلل باتجاه إحدى النقاط العسكرية في قرية علما ودمرت 4 عربات مصفحة” في حين “دمرت أوكارا وآليات للإرهابيين وأردت العديد منهم قتلى شمال غرب خراب الشحم وحقل السياقة” بريف درعا.3

وفي وقت سابق من اليوم أوقعت وحدات من الجيش والقوات المسلحة قتلى ومصابين بين صفوف التنظيمات الإرهابية خلال عملياتها المتواصلة ضد أوكارهم وتجمعاتهم في ريف درعا.

وأفاد مصدر عسكري بأن وحدة من الجيش وجهت ضربات مكثفة ضد أوكار لإرهابيي “جبهة النصرة” وغيرها من التنظيمات الإرهابية المنضوية تحت زعامتها “قضت خلالها على العديد من الإرهابيين شمال شرق قرية محجة” على بعد 45 كم شمال درعا.

وأشار المصدر إلى أن ضربات الجيش على تجمعات إرهابيي “جبهة النصرة” وما يسمى “حركة المثنى الإسلامية” في بلدة كفر شمس بأقصى الشمال الغربي

لمحافظة درعا أسفرت عن “إيقاع العديد منهم بين قتيل ومصاب وتدمير أسلحتهم”.

1

وأضاف المصدر إن وحدات من الجيش “دمرت اوكارا للإرهابيين وقضت على العديد منهم في كفر ناسج” شمال غرب مدينة درعا بنحو 70 كم.

وفي حي درعا المحطة أفاد المصدر العسكري بأن وحدات من الجيش “أوقعت العديد من أفراد التنظيمات الإرهابية قتلى ومصابين” شرق المشفى الوطني وجنوب شمال مدرسة زنوبيا.

وعلى الطريق الترابي شمال غرب بلدة عتمان 4 كم شمال مدينة درعا بين المصدر أن عمليات الجيش “كبدت التنظيمات الإرهابية المرتبطة لوجستيا واستخباريا بكيان الاحتلال الإسرائيلي وغرف عمليات عمان خسائر فادحة في الأفراد والعتاد”.

1

وكانت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مدعومة بسلاح الجو قضت أمس على العشرات من الإرهابيين ودمرت لهم العديد من العربات المصفحة والمدافع في اليادودة والنعيمة وعتمان وطفس وحي درعا البلد والنعيمة والمطاحن ومخيم النازحين بدرعا وريفها.

ضربات مركزة على أوكار إرهابيي جبهة النصرة في ريف القنيطرة وإيقاع العديد منهم قتلى

في هذه الأثناء نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة ضربات مركزة على أوكار إرهابيي “جبهة النصرة” وغيرها من التنظيمات الإرهابية المرتبطة بكيان الاحتلال الإسرائيلي في ريف القنيطرة أوقعت خلالها العديد منهم قتلى ومصابين.

ونقل مراسل سانا عن مصدر في المحافظة أن “وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية قضت على العديد من إرهابيي جبهة النصرة وما يسمى “جيش الحرمون في ضربات مركزة على أوكارهم في التلول الحمر بريف القنيطرة الشمالي الغربي.

وتربط منطقة التلول الحمر بين قرى جبل الشيخ ومنطقتي جباتا الخشب ومشاتي حضر بريف القنيطرة وتقع على طريق إمداد ومحاور تحرك التنظيمات الإرهابية المرتبطة بكيان الاحتلال الإسرائيلي باتجاه خان الشيح ومزارعها بريف دمشق الجنوبى الغربي.

وكانت وحدة من الجيش اوقعت في وقت سابق اليوم عددا من إرهابيي جبهة النصرة قتلى ومصابين خلال عملية نوعية ضد تجمعاتهم ودمرت لهم أسلحة وذخائر في قريتي الحرية والحميدية بريف القنيطرة وفق ما أفاد به مصدر عسكري لـ سانا.

وكانت وحدات من الجيش وجهت أول أمس ضربات مكثفة على أوكار وتجمعات إرهابيى “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية المرتبطة بكيان العدو الإسرائيلي في محيط التلول الحمر وقرية الحميدية بالريف الشمالي والشمالي الشرقي وفي قرية مسحرة والتلول الحمر وقرب مقبرة قرية أوفانيا بريف القنيطرة.

وفي ريف دمشق الجنوبي الغربي أفاد مصدر بالمحافظة عن مقتل وإصابة عشرات الإرهابيين من تنظيم جبهة النصرة وتدمير أوكارهم في مزرعة وأحراش قرية بيت جن المتاخمة لريف القنيطرة الشمالي الشرقي.

وتنتشر في ريف دمشق الجنوبي الغربي تنظيمات إرهابية تكفيرية ينتمي معظم أفرادها إلى جبهة النصرة وتتلقى دعما لوجيستيا واستخباراتيا من كيان الاحتلال الإسرائيلي.

سلاح الجو يدمر أوكارا لإرهابيي “داعش” ويقضي على العديد منهم بريف الحسكة

وفي ريف الحسكة نفذ الطيران الحربي غارات جوية مكثفة على أوكار وتجمعات لتنظيم “داعش” المدرج على لائحة الارهاب الدولية في اطار العمليات المتواصلة التي يشنها الجيش العربي السوري على الإرهاب التكفيري.

وأكد مصدر عسكري في "مقتل واصابة العشرات من إرهابيي “داعش” في غارات جوية على تجمعاتهم في صخر والصلايا والسبعة” في ريف الحسكة الجنوبي الشرقي وبين المصدر أن سلاح الجو “وجه ضربات على أوكار تنظيم “داعش” في غرات المصلب” في الريف الجنوبي “أوقعت العديد من القتلى والمصابين بين صفوف التنظيم المتطرف ودمرت عددا من الياته بما فيها من اسلحة وذخيرة”.

وأفاد المصدر بأن “الطيران الحربي دمر أوكارا لتنظيم “داعش” في قرية الداوودية جنوب شرق مدينة الحسكة وقضى على العديد من الارهابيين”.. كما “سقط قتلى ومصابون في صفوف إرهابيي “داعش” في حي الفيلات الواقع جنوب مدينة الحسكة” في ضربات مماثلة وفق المصدر العسكري.

وكانت وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية وقوى الأمن الداخلي خاضت أمس معارك عنيفة مع ارهابيي “داعش” وقضت على العديد منهم اثناء محاولتهم التسلل الى حي النشوة الغربية ودمرت الية مزودة برشاش ثقيل عند دوار الشريعة في الحسكة.

الجيش يحبط هجوما ارهابيا في حي الوعر ويقضي على عدد من الإرهابيين بريف حمص الشمالي

في غضون ذلك أحبطت وحدات من الجيش والقوات المسلحة هجوما ارهابيا في حي الوعر وقضت على العديد من أفراد التنظيمات الارهابية التكفيرية في ريف حمص الشمالي.

وأشار مصدر عسكري إلى أن “وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية أحبطت محاولة تسلل مجموعات إرهابية من جهة جامع الرئيس باتجاه شارع الخراب في حي الوعر بحمص وأوقعت العديد من افرادها قتلى ومصابين وقضت على آخرين في منطقة الغربال”.

ولفت المصدر إلى أن عمليات الجيش في الريف الشمالي اسفرت عن “إيقاع العديد من القتلى والمصابين في صفوف التنظيمات التكفيرية” في تلة الرستن 20 كم شمال مدينة حمص و”تدمير ما بحوزتهم من اسلحة وعتاد”.

وكانت وحدات من الجيش والقوات المسلحة أوقعت أمس قتلى ومصابين بين أفراد التنظيمات الارهابية التكفيرية في ضربات مركزة نفذتها ضد أوكارهم في رجم العالي ومسعدة والطيبة وتل دهب بريفي حمص الشرقي والشمالي.

الجيش يدمر أوكاراً للتنظيمات الارهابية ويقضي على العديد من أفرادها في ريفي ادلب وحماة

إلى ذلك نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مدعومة بسلاح الجو ضربات مركزة على اوكار التنظيمات الارهابية التكفيرية المرتبطة بنظام أردوغان السفاح في ريفي ادلب وحماة اسفرت عن القضاء على العديد من أفرادها.

وافاد مصدر عسكري  بأن وحدة من الجيش “دمرت احد اوكار إرهابيي “جبهة النصرة” في تل الصحن جنوب غرب إدلب ما أدى الى سقوط العديد من القتلى في صفوفهم”.

وبين المصدر أنه تم “القضاء على العديد من إرهابيي “جبهة النصرة” في جنة القرى شمال مدينة جسر الشغور”.

وكان الطيران الحربي نفذ عدة غارات جوية أمس أوقع خلالها أعداداً من الإرهابيين بين قتيل ومصاب ودمر أوكارهم و آلياتهم في احسم وكنصفرة وسراقب ومعصران والتمانعة والمجاص والبراغيثي وطلب والهوتة وشويحة في ادلب وريفها.

وفي ريف حماة أكد المصدر أن “سلاح الجو دمر تجمعات وآليات لإرهابيي “داعش”  في جنى العلباوى والقسطل الوسطاني”  بناحية عقيربات شرق حماة بنحو 70 كم “وقضى على العديد منهم”.

وبين المصدر العسكري أن نسورنا البواسل  “قضوا في عدة ضربات على العديد من الارهابيين التكفيريين في قرية صلبا بالريف الشمالي الشرقي”.

وفي ريف حماة الشمالي أوضح المصدر أن “الضربات طالت أوكارا  و آليات لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة”  في اللطامنة واوقعت العديد منهم قتلى ومصابين”.

تدمير مستودع صواريخ وأوكار لمتزعمي ما يسمى “حركة أحرار الشام” و”اللواء العاشر” بريف اللاذقية الشمالي

وفي ريف اللاذقية الشمالي أكد مصدر عسكري مقتل وإصابة العديد من أفراد التنظيمات الإرهابية المرتبطة بنظام أردوغان السفاح وتدمير مستودع صواريخ خلال عمليات نفذها سلاح الجو اليوم على أوكارهم وتجمعاتهم.

وقال المصدر إن “سلاح الجو في الجيش العربي السوري دمر مستودع صواريخ في القصب ووكرين لمتزعمي ما يسمى تنظيم “حركة أحرار الشام” وقضى على العديد منهم في دروشان” في ريف اللاذقية الشمالي.

وأضاف المصدر إن “الطيران الحربي دمر أحد أوكار ما يسمى “اللواء العاشر” وأوقع العديد من الإرهابيين قتلى في بلدة سلمى” بالريف الشمالي.

وأشار المصدر إلى أن الضربات “أسفرت عن تدمير عشرات الآليات للإرهابيين ومقتل من فيها”.

وكانت وحدة من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية قضت قبل يومين على العديد من أفراد التنظيمات الارهابية من بينهم متزعم ما يسمى “لواء الإسلام في ريف اللاذقية” الملقب أبو عبد الله الكويتى ومتزعم “كتيبة أحرار الشام” حيان الإماراتي في ضربات وجهتها على أوكارهم في قرية عيدو وكنسبا وشلف ووادي باصور ووادي سلمى والحمرات بريف اللاذقية الشمالي.

وتنتشر في ريف اللاذقية الشمالي تنظيمات إرهابية مرتبطة بنظام أردوغان الإخواني وتضم في صفوفها إرهابيين من “جبهة النصرة” وما يسمى “لواء أحرار الساحل” و”لواء السلطان عبد الحميد” ومرتزقة أجانب يتسللون عبر الحدود التركية ولواء اسكندرون السليب.

الجيش يقضي على العديد من إرهابيي التنظيمات التكفيرية في حلب وريفها

في سياق متصل كثفت وحدات من الجيش والقوات المسلحة ضرباتها النارية على تجمعات التنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة بنظام أردوغان السفاح ما أسفر عن تدمير عدد من تحصيناتها والياتها وسقوط قتلى بين صفوفها في حلب وريفها.

وأفاد مصدر عسكري بأن وحدة من الجيش “دمرت تجمعات للإرهابيين في قريتي خان العسل والمنصورة في الريف الغربي والجنوبي الغربي وأردت عددا منهم قتلى ومصابين ودمرت آلياتهم”.

ولفت المصدر إلى أن وحدة من الجيش “قضت على العديد من أفراد التنظيمات الإرهابية ودمرت عشرات الآليات بمن فيها في بلدة دير حافر” بالريف الشرقي .

ولفت المصدر إلى أن رمايات الجيش “حققت إصابات مباشرة في صفوف الإرهابيين وأردت العديد منهم بين قتيل ومصاب في حي الراشدين بحلب ودمرت أوكارا وآليات بمن فيها في خربة المعاصر وبنان الحص” بريف حلب.

وكانت وحدات من الجيش والقوات المسلحة قضت أمس على العديد من الإرهابيين في ضربات على أوكارهم في محيط الكلية الجوية والشعار والليرمون والأشرفية وبني زيد وباب الحديد وهنانو والأنصاري وتل سوسين وتل قراح بحلب وريفها.

 

 

مشاركة الخبر