تدمير تجمعات وآليات للإرهابيين بريف درعا

أحبطت وحدة من قواتنا المسلحة محاولة تسلل مجموعة إرهابية إلى محيط مطار الثعلة بريف السويداء وقضت على عدد من أفرادها وأصابت آخرين.

الجيش يكبد التنظيمات الإرهابية المرتبطة بالعدو الإسرائيلي خسائر بالأفراد والعتاد في درعا

ففي درعا وريفها أكد مصدر عسكري مقتل وإصابة عدد من إرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية المرتبطة بالعدو الإسرائيلي خلال سلسلة عمليات نفذتها وحدات من الجيش والقوات المسلحة على أوكارهم.

ولفت المصدر إلى أن وحدات من الجيش “وجهت ضربات مكثفة على بؤر الإرهابيين جنوب مبنى السيريتل ومحيط شركة الكهرباء بدرعا البلد أسفرت عن مقتل عدد منهم وتدمير آلياتهم وأسلحتهم”.

وتعد منطقة درعا البلد أحد خطوط إمداد إرهابيي “جبهة النصرة” بالأسلحة والذخيرة وتسلل المرتزقة بحكم قربها من الأراضي الأردنية التي تحتضن معسكرات يقيمها النظام الأردني بإشراف الموساد الإسرائيلي وأنظمة استخبارات غربية وإقليمية.

وأشار المصدر إلى أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة “دمرت بؤرا لإرهابيي “جبهة النصرة” وما يسمى “حركة المثنى الإسلامية” في الطرف الجنوبي الشرقي لبلدة المليحة الغربية” بريف درعا الشمالي الشرقي.

وأكد المصدر “سقوط قتلى ومصابين بين صفوفهم وتدمير أسلحتهم وعتادهم”.

وبين المصدر أن وحدة من الجيش “قضت على عدد من الإرهابيين ودمرت أسلحتهم وعتادهم الحربي في محيط تل الشيخ حسين” شمال شرق درعا بنحو 20 كم.

وقال المصدر إن وحدة من الجيش والقوات المسلحة “أوقعت العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين ودمرت أدوات إجرامهم في محيط قرية زمرين” شمال غرب مدينة درعا.

وكانت وحدات من الجيش والقوات المسلحة العاملة في درعا قضت على إرهابيين من تنظيمي “جبهة النصرة” وما يسمى “حركة المثنى الإسلامية” ودمرت عددا من آلياتهم وأعطبت أخرى خلال ضربات مركزة على أوكارهم على محور بلدة عتمان وشرق استراحة القصر الأبيض وفي حي درعا.

إلى قضت وحدات من الجيش على أعداد من الإرهابيين في قرى الكبير والحلوة والدرة بريف اللاذقية الشمالي بحسب ما أفاد المصدر العسكري.

مشاركة الخبر