رجل إطفاء يحرق المنازل ليمارس عمله

اُتهم رجل إطفاء بتهمة الحريق المتعمد، بعد أن قال للشرطة أنه أشعل النار في منزلين بسبب الملل. كان "ريان لوبام" رجل إطفاء متطوع في غرب ولاية بنسلفانيا، لكن تم اعتقاله واتهامه بتدمير الممتلكات عمداً. ويواجه ريان البالغ من العمر 19 عاماً خمس تهم تتعلق بالحرق والإجرام، حيث اعترف لاحقاً ببدء الحريق لأنه كان يشعر بالملل. وذكرت التقارير أن الحرائق لم تسفر عن أية إصابات. وفي العام الماضي، تم الإبلاغ عن ثلاثة رجال إطفاء ألمان أحبوا وظيفتهم لدرجة أنهم بدءوا سلسلة من الحرائق لمجرد شعورهم بالبهجة عند إخمادها. وقيل أن الثلاثي تورطوا في أكثر من 30 هجوماً متعمداً ما تسبب في خسائر تقدر بنحو مليوني جنيه إسترليني.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 
مشاركة الخبر