مظاهرة حاشدة في صنعاء تنديدا بجرائم النظام السعودي

شارك عشرات الآلاف من اليمنيين في مظاهرة شعبية حاشدة أمام مقر الأمم المتحدة بالعاصمة صنعاء للتنديد بتصعيد النظام السعودي عدوانه على اليمن واستمراره في فرض حصار جائر عليه.

ورفع المتظاهرون شعارات تؤكد ثباتهم في مواجهة العدوان وتستهجن استمرار صمت المجتمع الدولي ومنظماته عما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان ظالم وحصار طال كل مقومات الحياة متسببا بواحدة من أسوأ الكوارث الإنسانية في العالم.

وأكد المشاركون في المظاهرة في بيان لهم “تماسك الجبهة الداخلية ووحدة الصف الوطني اليمني في مواجهة العدوان الذي يحظى بدعم أمريكي إسرائيلي” محذرين من “استمرار دعم انظمة العدوان للمنظمات الإرهابية ومساندتها تمويلا وتسليحا واستخدامها في إطار عدوانها على الشعب اليمني”.

من جانبه جدد صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن التأكيد على أن الخطوات التصعيدية لدول العدوان والدول الداعمة له لحصار الشعب اليمني والإقدام على أي خطوات عملية للتضييق على الشعب اليمني الذي عانى أشد المعاناة خلال العدوان “يمنحنا كحق مشروع وموقف تفرضه المسؤولية الملقاة على عاتقنا اتخاذ كل التدابير التي توقف العدوان” مشيرا إلى أن “كل الخيارات متاحة بما فيها خطوات لن تتوقف تداعياتها على دول العدوان وحدها”.

ويواصل التحالف الذي يقوده النظام السعودي عدوانه على اليمن منذ آذار عام 2015 مخلفا آلاف الضحايا من المدنيين وخاصة الأطفال والنساء ودمارا هائلا في البنى الاقتصادية والتعليمية والصحية ومتسببا بانتشار الأمراض والأوبئة كالكوليرا اضافة إلى المجاعة بسبب الحصار البري والجوي والبحري.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

 

مشاركة الخبر