موسيقيين يعزفون على الجليد في منطقة الألب الإيطالية

أقيمت سلسلة من الحفلات الموسيقية على ارتفاع 2600 متر بمنطقة الألب الإيطالية، في مشهد ثلجي بامتياز، حيث تم تحويل كوخ أسكيمو كبير مقام على نهر "بريزينا" الجليدي إلى قاعة موسيقى من أجل إحياء المهرجان الذي يقوم الموسيقيون خلاله بالعزف على آلات مصنوعة من الجليد. مسرح جليدي ذو تصميم رشيق، يصحب الجمهور خلال الفترة من كانون الثاني حتى آذار، إلى بيئة سحرية. برفقة مجموعة واسعة من الأنواع الموسيقية، من الموسيقى الكلاسيكية إلى موسيقى الجاز مروراً بموسيقى الروك، وذلك باستخدام أدوات الجليد فقط. 

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

Sama TV

مشاركة الخبر